الرئيسية / Uncategorized / المغامسي: يجب على السنة والشيعة وغيرهم ألا يسفكوا دماء بعضهم. وهو قول قد لا يجسر عليه بعض العلماء

المغامسي: يجب على السنة والشيعة وغيرهم ألا يسفكوا دماء بعضهم. وهو قول قد لا يجسر عليه بعض العلماء

IMG_4987

متابعة سويفت نيوز:

وجه إمام مسجد قباء بالمدينة المنورة الشيخ صالح المغامسي رسالة إلى عموم المسلمين، من سنة وشيعة وإسماعيلية وإباضية، بأنهم جميعا يوحدون الله، ويجب أن يتحدوا لصالح الأمة، وأن لا ينشغلوا بالاقتتال بين بعضهم البعض، مؤكدا أن بعض العلماء قد لا يجسر على قول هذا الكلام، أو لا يؤمن به.

ىحسب 24ساعة قال المغامسي في برنامجه اليومي على القناة السعودية الأولى: “سأقول بوضوح بعض الكلمات التي قد لا يجسر عليها بعض العلماء، وهو أن أهل السنة والشيعة والإسماعيلية والإباضية كل هؤلاء يؤمنون بالله رباً وبمحمد – صلى الله عليه وسلم – نبيا وبالإسلام ديناً وبالقران كتاباً وبالقيامة موعداً وبالجنة ثواباً للطائعين وبالنار عقاباً للكافرين ويؤمنون بالكعبة قِبلة، إذا صلوا؛ صلوا إلى الكعبة، ويضحون”.

وأضاف: “هؤلاء أولى أن لا يكون بينهم اقتتال، وسفك دماء، وأن يجتهد كل منهم في الحق… وأن يعلموا أن العدو إذا أتى بلدة لن يفرق بين أحد، وأن قدر الناس واحد، في أن يتعاضدوا وأن يعين بعضهم بعضا، وأن يعلموا أن ثمة أشياء تجمعهم، وأن الصالح بينهم أن لا يكون بينهم ضغائن ما يدفعهم إلى أن يهلكوا بعضهم بعضا”.
وأوضح أن هذا القول دين يتعبد الله به ولذلك قاله، مؤكدا: “قد قلت ما لا يجسر عليه الكثير أو قد لا يؤمن به البعض، لكن الإنسان مسؤولٌ عمّا يعتقده، فينصح به أمة محمد، وحق الأمة على علمائها عظيمٌ، والناس إنما ينظرون إلى مَن يعتلي منبراً أو يدرس في محراب أو يؤلف كتباً فيما يدعوهم إليه” مشددا: “لكن إن كانت كل طائفة تكفّر الأخرى بالكلية وتستبيح دماءها، وتحرّض شبابها على أن ينتقموا من أولئك، فلن تقوم للأمة قائمة”.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*