الرئيسية / رياضة / الفتح يعمق جراح الاتحاد ويبقيه في المركز الأخير

الفتح يعمق جراح الاتحاد ويبقيه في المركز الأخير

كتب – يوسف الشيخي:

عمّق الفتح جراح الاتحاد بعد فوزه بنتيجة هدفين دون مقابل ‘ على استاد الأمير عبدالله بن جلوي بالأحساء واصل الاتحاد مسلسل نتائجه السلبية عقب تلقيه الخسارة الرابعة من مضيفه الفتح 2-صفر، تحت أنظار مدربه الجديد الكرواتي سلافن بيليتش الذي حضر لمشاهدة فريقه من المدرجات.

وأصبح الاتحاد في وضعٍ حرج للغاية، حيث يقبع في ذيل الترتيب برصيد نقطة وحيدة.

وبدأت المباراة بهجومٍ اتحادي الذي كان قريباً من افتتاح التسجيل بعدما تلقى مهاجمه البرازيلي رومارينهو تمريرة داخل منطقة الجزاء من زميله عبدالرحمن الغامدي ليسدد الكرة قوية إلا أنها اصطدمت بالشباك الجانبية.

وعند الدقيقة 26 تمكن التونسي عبدالقادر الوسلاتي مهاجم الفتح من تسجيل هدف السبق بعدما سدد كرةً قوية من خارج منطقة الجزاء استقرت في شباك الحارس عساف القرني.

وحاول الاتحاد العودة مجدداً إلى المباراة وكان قريباً من ذلك بعدما أهدر مدافعه منصور الح

ربي هدفاً محققاً عقب تلقيه تمريرة أمام المرمى من زميله التشيلي فيلانويفا إلا أنه سدد الكرة خارج الخشبات الثلاث.

وعند الدقيقة 41 تلقى مدرب الاتحاد بندر باصريح ضربةً موجعة بعدما اضطر لإخراج لاعبه التشيلي فيلانويفا، بسبب الإصابة ليشرك المهاجم عبدالعزيز العرياني بديلاً له.

وفي الشوط الثاني فرض الفتح سيطرته وسط محاولات خجولة من الاتحاد الذي وجد مهاجموه صعوبةً كبيرة في اختراق دفاع الفتح.

وعند الدقيقة 63 ازدادت صعوبة المباراة على الاتحاد بعدما إشهر حكم المباراة الويلزي سيمون ايفانز البطاقة الحمراء في وجه المدافع زياد الصحافي بعد تدخل عنيف على لاعب الفتح محمد المجحد.

وواصل الفتح سيطرته وأهدر لاعبه الجزائري ابراهيم الشنيحي هدفاً محققاً بعد تلقيه تمريرة مميزة من زميله التونسي عبدالقادر الوسلاتي ليسدد الكرة إلا أنها وجدت الحارس عساف القرني الذي تصدى لها بصعوبة.

وعند الدقيقة 99 من عمر المباراة التي تم إضافة 10 دقائق لوقتها الأصلي نجح مهاجم الفتح منصور حمزي بتسجيل الهدف الثاني لفريقه بعد تلقيه تمريرة أمام المرمى من زميله الجزائري إبراهيم الشنيحي ليسدد الكرة في شباك الاتحاد.

وبهذه النتيجة ارتفع رصيد الفتح إلى 6 نقاط متقدماً إلى المركز السابع مؤقتاً، وبقي الاتحاد على رصيده السابق نقطة وحيدة في المركز الأخير.

تحدث رئيس نادي الاتحاد الاستاذ نواف المقيرن عقب نهاية المباراة اليوم حيث قال المقيرن ان
السبب الرئيسي وراء مستوى ‎الاتحاد حالياً تعود للمدرب ” دياز ” وهو رجل خذلني كثيراً في اعداده البدني والنفسي واعتذر كثيراً لجماهير ‎العميد”.
واكمل حديثة قائلاً ” لن أترك ‎الاتحاد الى لمن يعود القمة وسأعيده كالسابق هو ” الأول “.

واختتم المقيرن حديثة قائلاً”‏بأنه سيتم عمل معسكر داخلي خلال فترة التوقف الحالية وسيكون هذا المعسكر في (( الطائف )) بقيادة المدرب بيليتش .

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*