الرئيسية / اقتصاد / دراسة ميدانية : 80% من العاملين في قطاع التسويق يقرون بأهمية “ميزانيات التسويق”

دراسة ميدانية : 80% من العاملين في قطاع التسويق يقرون بأهمية “ميزانيات التسويق”

دبي – سويفت نيوز:

bfaa5e261f2ade2e_orgشركة (بي آر كوميونيكيشنز)، الحاصلة على جائزة في مجال العلاقات العامة والتسويق في الشرق الأوسط، قامت مؤخراً بمسح ميداني تحت عنوان” ميزانيات التسويق والأولويات” شمل عدة مؤسسات وشركات اعمال في المنطقة، حيث خلص المسح إلى ازدياد اهتمام السوق لنشاطات التسويق كواحدة من أهم الأولويات في ظل أجواء السوق الحالية، وكخطوه أولى قامت الشركة بالاطلاع على الطرق المتبعة في وضع ميزانيات التسويق.

وكدليل على تغير آليات وضع ميزانيات التسويق فإن النتائج كانت مثيرة للانتباه، حيث أن أكثر من 80% من المستطلعة آرائهم أقروا إما بالأهمية القصوى لتحديد الميزانيات لعمليات التسويق أو بأهميتها كحد أدنى كداعم لنشاط الأعمال. ومن المثير للاهتمام في ظل المناخ الاقتصادي الحالي بأن نجد 43.8% من أصل 57.1% من العينة المستطلعه آراؤهم يقومون فعلاً بوضع ميزانيات للتسويق ضمن خططهم مقرين بأنهم قاموا بزيادة مخصصات ميزانيات التسويق، في مقابل 31.3% أشاروا إلى أنهم أبقوا مخصصات ميزانيات التسويق كما هي.

ومع ذلك فإن 32.1 % من المستطلعة آرائهم أشاروا إلى أنهم لم يستخدموا خطط واستراتيجيات فيما يتعلق بميزانية التسويق، حيث أن الشركة تقوم بعمليات التسويق بنفسها وذلك بنسبة (21.4%)، اما نسبة (57.1%) من الشركات تستخدم خدمات التسويق لأغراض محددة فقط. اما ما نسبته (21.4%) من الشركات المشاركة في المسح اتخذت قرارا بالغاء ميزانية التسويق من خططها.

وحول هذه النتائج قال مؤسس شركة بي ار كوميونيكيشنز ومديرها التنفيذي السيد بهاء الفطايري ” أن معرفة اهتمامات السوق يساعد في بناء خطط التسويق لصياغتها بشكل يتواءم ومتلطبات السوق، حيث أنه من المهم جداً ضمن أي مناخ اقتصادي التعريف بطبيعة أعمالك وخدماتك”.

وفي ذات الشأن، أشار نسبة كبيرة من المستطلعه آرائهم لتفضيلهم التعاون مع شركات متخصصة من مزودي خدمات التسويق. كما أن ما تصل نسبته إلى 75 % من العينة نوهوا لأهمية التسويق الرقمي كخيار شائع. وقد تم تعريف التسويق الرقمي بأنه التسويق الذي يوظف منصات التواصل الاجتماعي والبريد الإلكتروني ومحركات البحث وغيرها من الأساليب الرقمية في عمليات التسويق والترويج لمنتجات الشركة.

وبحسب الاستطلاع تأتي تقنيات المحتوى مثل (التصريحات الصحفية و المقابلات ودراسات الحالة و الانفوجرافيك والمقالات) والأساليب الترويجية مثل ( النشرات والكوبونات)  في المرتبة الثانية من حيث أساليب التسويق الأكثر شيوعاً بما يشغل نسبة (42% ) لكل منها، يتبعها أساليب التسويق التقليدية من (إعلانات إذاعية أو تلفزيونية أو ترويج عبر صفحات الصحف والمجلات) بنسبة (32%). وأظهرت النتائج أن أساليب التسويق باستخدام الهااتف المحمول من ( مكالمات هاتفية واستخدام تطبيق الواتساب أو خاصية الرسائل النصية) هي الأقل رواجاً حيث شغلت نسبة (17%) من وجهة نظر من أجريت عليهم الدراسة.

وحول نتائج الدراسة علق الفطايري بالقول ” إن الردود الأولية على المسح الذي قمنا به تشير إلى أن التسويق الرقمي يتربع على عرش أساليب التسويق في المنطقة. مشيراً إلى أن شركة (بي آر كوميونيكيشنز) ستواصل تحليل النتائج وستنشر جميع البينات والمعلومات المتمخضة عن جميع هذه الأساليب”

يشار إلى أن المسح الميداني تمت إدارته عن طريق الإنترنت وتم الترويج له عبر  حسابات ( بي آر كوميونيكيشنز) على منصات التواصل الإجتماعي، كما أن الردود الواردة من استجابات العينة توضح أن الدراسة قامت بتغطية  قطاعات متعددة ومن عدة بلدان في المنطقة، ومن المهم الإشارة إلى أن المسح لا يمكن تعميمه على قطاع محدد مع الأخذ بعين الاعتبار حجم كل قطاع في السوق.

 

 

 

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*